اهم الطرق لعلاج البشرة الذهنية:

القائمة الرئيسية

الصفحات

اهم الطرق لعلاج البشرة الذهنية:


اهم الطرق لعلاج البشرة الذهنية:
اهم الطرق لعلاج البشرة الدهنية:
اهم الطرق لعلاج البشرة الدهنية:





 البشرة الذهنية هي البشرة التي تكون كثيرة الذهون ويتميز بها الاشخاص الذين يعيشون في بيئة رطبة وحارة وتشتهر البشرة الذهنية بمسامها الكبيرة وتظهر بالخصوص عند المراهقين. ان الذهون التي يفرزها الجسم للحفاظ على صحة البشرة مفيدة لكن إفراز  هذه الذهون بشكلٍ زائد يؤدي إلى ظهور العيوب، وحب الشباب   وهناك العديد من  الطرق للتقليل من الذهون  والحفاظ على البشرة صافية مثل المنظفات دون وصفة طبية، واللوشن بوصفة طبية، ومستحضرات التجميل العلاجية.

وإليكم اهم هذه الطرق لعلاج البشرة الذهنية:

-منظفات الوجه: 
ان تنظيف الوجه بمنظفات الوجه بشكل دائم ومستمر وتطهيره من الاوساخ من الطرق الفعالة في علاج البشرة الدهنية،ويكون على الاقل مرتين في اليوم فالصباح والمساء.والمنظفات الموصى بها:

  * بنزويل البيروكسيد،
 *حمض الساليسيليك، 
* حمض الجليكوليك، 
* حمض بيتا هيدروكسي،

فهذه المنتوجات  مفيدة للبشرة الذهنية وبالاخص القضاء على حب الشباب .
وننصح عند استعمال احدى هذه المنظفات بغسل الوجه بالماء الدافىء .
 -التونر:
 ان استخدام التونر للبشرة الدهنية  يمكنه ان يخلق مشاكل لذلك فاستعماله يجب ان يتم بحدر يعني استعماله على المناطق التي بها ذهون فقط مثل الجبين  والانف والذقن  وتجنب استخدامه على المناطق الجافة. 
 -الوسائد الطبية: 
 تحتوي هذه الوسائد الطبية على حمض الساليسيليك، أو حمض الجليكوليك  فهي تقوم بانتعاش البشرة وازالة الذهون الزائدة من البشرة.
 - ورق النشاف التجميلي:  
يوضع هذ الورق  النشاف التجميلية (بالإنجليزية: Cosmetic blotting papers)  على  المناطق الدهنية في البشرة والضغط على الورقة دون فركها فترة تتراوح بين 15-20 ثانية،فتقوم هذه الاوراق بمص الذهون  وتخفف من لمعان البشرة.
 -الأقنعة والطين: 
تستخدم هذه المواد في المناطق الذهنية فقط وعدم الإكثار من استخدامها  لأنها تسبب الجفاف للبشرة.
- المرطبات: 
ان البشرة الذهنية تحتاج بشكل كبير الى الترطيب لكن المواد المرطبة يجب ان تكون خالية من الزيوت حتى تقوم بمص الذهون الموجودة في الجلد.
- واقي الشمس: 
ان بعض واقي الشمس التقليدي  يشكل خطرا على البشرة بحيث يقوم باغلاق المسام لهذا ينصح باستعمال واقي الشمس الخالي من الزيوت.
-المكياج: 
ان وضع المكياج بشكل مستمر قد يضر بالبشرة بشكل عام خاصة البشرة الذهنية او تغيير المكياج من نوع الى اخر في كل مرة قد يضر هو الاخر بالبشرة.ان استعمال المكياج المسموح به هو ذلك المكياج الخالي من الزيوت لان هذه الاخيرة تزيد من كمية الدهون على الوجه.
-التأقلم مع روتين العناية بالوجه: 
ان العناية بالبشرة امر صعب جدا لان نوعية البشرة تتبدل من حين لآخر ومن فصل لآخر ومن اسبوع لاخر لهذا يتوجب على المرء العناية ببشرته وبحدر مع مراعاة هذه الظروف و ضبط روتين العناية بالوجه .
 - التغدية:

تلعب التغذية دورا هاما في تحديد البشرة وكذلك ظهور بعض الأمراض المرتبطة بالبشرة
 مثل حب الشباب، والمسام الواسعة، والرؤوس البيضاء، والرؤوس السوداء.
لهذا يجب اعتماد نظام غذائي مميزللسيطرة على إفراز الدهون في الغدد الدهنية عن طريق تناول الأطعمة المفيدة للبشرة مثل: الخيار، والحبوب الكاملة، والعدس، والحبوب، والبرتقال، وعصير الليمون، وماء جوز الهند، والشكولاتة الداكنة، والأفوكادو، والسبانخ، والمكسرات، والموز. وتجنب تناول الأطعمة الدسمة التي تحتوي على الدهون المشبعة، ومنتجات الألبان، والكافيين، والخبز الأبيض أو المعكرونة البيضاء (كربوهيدرات مكررة)، والسكريات، والمشروبات الغازية، والوجبات الخفيفة المالحة مثل: رقائق البطاطا، والمكسرات المملحة، بالإضافة إلى تجنب اللحوم الدهنية، والكحول، والأطعمة الحارة والاستعاضة عنها بالسلطات والشوربات.
-الليزر والتقشير الكيميائي:
عند فشل كل هذه المنتوجات التي ذكرنا في علاج البشرة الذهنية فيبقى  استشارة طبيب الجلد ضرورة ملحة   لعلاج البشرة الدهنية فيتم اللجوء الى طريقة الليزر والتقشير الكيميائي،للتقليل من الدهون، وتحسين مظهر البشرة بشكلٍ عام.
ان بعض الكريمات التي تحتوي على التريتينوين، أو أدابالين، أو تازاروتين  يمكنها أن تفي بالغرض ويمكنها تعديل المسام والتقليل من الدهون.
بالإضافة إلى ما ذكرناه فيما يخص علاج البشرة الذهنية يمكن تجربة عدة علاجات منزلية مثل العسل وبياض البيض والالوفيرا فهي مسكات للوجه مفيدة جدا وتقوم بمص الذهون الموجودة في الجلد.
   ان استعمال المواد والمنتوجات المذكورة أعلاه مفيدة جدا للبشرة الذهنية للقضاء على حب الشباب وظهور البثور السوداء والبيضاء لكن الافراط باستخدام هذه المنتجات  يمكن أن يسبب الجفاف للبشرة. ومن الجدير بالذكر أن إنتاج الدهون في البشرة أمر طبيعي في البشرة الصحية، كما أن البشرة الدهنية تميل إلى ظهور تجاعيد أقل، ومظهر صحي أكثر للبشرة، لذلك يجب عدم الإفراط في محاولة إزالة الدهون الزائدة، والحذر حتى لا يصل الأمر إلى حرمان البشرة من الآلية الطبيعية (دهون البشرة) التي تكافح شيخوخة البشرة.


هل اعجبك الموضوع :

تعليقات