استهلاك الأرز: مزايا وعيوب

القائمة الرئيسية

الصفحات

بسم الله الرحمان الرحيم

استهلاك الأرز: مزايا وعيوب

استهلاك الأرز: مزايا وعيوب
استهلاك الأرز: مزايا وعيوب

 

يعتبر  الأرز  الغذاء الرئيسي الأكثر شيوعًا في العالم ويغذي أكثر من نصف سكان العالم. وهو ثاني أكثر المحاصيل زراعة بعد الذرة (الذرة). هناك انواع كثيرة من الأرز، حوالي 40000 نوع من الأرز وتزرع في جميع القارات باستثناء القارة القطبية الجنوبية. وهو مصدر للطاقة الفورية ومصدر بارز لفيتامين B1. على الرغم من كونه عنصرًا غذائيًا أساسيًا في الكثير من المأكولات ، فإن العديد من الناس يحاولون تجنب اتباع نظام غذائي يتكون من الأرز ويرجع ذلك أساسًا إلى الكيلوغرامات التي قد يضيفها إلى بطنهم. ومع ذلك . دعونا نتكلم اليوم عن مزايا الأرز وبعض عيوبه .

المزايا

1. مصدر الطاقة:

 -الأرز غني بالكربوهيدرات البسيطة ، التي يسهل هضمها وتحويلها إلى طاقة .لأن الكربوهيدرات ضرورية لأنشطة التمثيل الغذائي الفعالة التي تزيد من مستويات الطاقة.

2. خالي من الكوليسترول:

لا يحتوي الأرز على الدهون الضارة والكوليسترول. وهذا يجعله اختيارًا ممتازًا للنظام الغذائي لأنه يقلل من خطر الإصابة بأمراض القلب والشرايين. علاوة على ذلك ، فإن انخفاض مستويات الدهون والكوليسترول يقلل من فرص السمنة والأمراض المرتبطة بها.

3. انخفاض مستويات الصوديوم:

يحتوي الأرز على مستويات منخفضة  من الصوديوم ، مما يقلل من تفاقم ارتفاع ضغط الدم والتوتر المفرط. يضغط الصوديوم الشرايين والأوردة ، مما يحد من تدفق الدم ويزيد من الضغط على نظام القلب والأوعية الدموية.دون ان ننسى بان الأرز خاصة  الأرز البني غني بالألياف غير القابلة للذوبان ويمكنه حماية الجسم من تطور الخلايا السرطانية ، خاصة ضد سرطان الأمعاء. ويقال أيضًا أنها تحتوي على مواد مغذية تتسبب في نمو الناقلات العصبية مما يقلل من خطر الإصابة بمرض الزهايمر والخرف.

العيوب

1. الكربوهيدرات البسيطة:

100 جرام من الأرز الأبيض تساوي 86 جرام من السكر. هذا ما يجعل الأرز الابيض غني بالكىلوهدرات البسيطة التي مثل الخطر الاساسي إلى زيادة السكر في الدم وبالتالي الإصابة بالسكري كما أن السكر يتحول الى دهون وبالتالي السمنة واعراضها الخبيثة.

2. مشاكل في الجهاز الهضمي: 

يحتوي الأرز الابيض على كميات ضئيلة من الألياف كما ان نشا الأرز شديد الزوجة يصعب هضمه بسهولة مما يخلق مشاكل في الجهاز الهضمي وبالتالي لا يسهل التنظيف المعوي المناسب.
3. المعالجة المفرطة والمصقول:  تؤدي معالجة الأرز بعض المواد الغداىيو الاخرى الى جعل هذه المواد تفقد قيمتها الغدائية وبالتالي تسبب في ظهور عدة أمراض خطيرة ومزمنة، لأن  المعالجة الزائدة  تزيل حوالي 90٪ من تغذية الأرز مما يجعله أقل عرضة للأكسدة ويسهل تخزينه لفترات أطول.  على كل حال يجب تناول الأرز لجدر حتى لا نحرم من الأحماض الأمينية وفيتامين B1 المتوفرة فيه.
للمزيد من المعلومات حول التغدية والصحة ومنافع بعض الاغدية واضرار بعضها اذخل على  هذا الرابط:https://aboumalak3.blogspot.com/

هل اعجبك الموضوع :

تعليقات